همسات الثقافي يواصل التوعية ضد كورونا

أخبار الوطن _ عيده العصيمي

نفذت إدارة فريق همسات الثقافي التابع لمركز التنمية الإجتماعية بالأحساء المبادرات التوعوية ضد جائحة كورونا بالتنسيق مع أمانة الأحساء واستهدفت في هذه المبادرة إحدى المجمعات التجارية الكبيرة وهو مجمع العثيم مول حيث الإقبال الكبير من المتسوقين  وكذلك  الأطفال لحضورهم ساحة الألعاب والتي لازالت بعض العوائل تستمتع بأجواء العيد والفرحة .

وقدمت الأستاذة زينب القطان البالونات إهداء خاص منها لكل طفل وطفلة بهدف رسم الابتسامة على محياهم الجميل وتحدثت قائلة أنني أدعو المجتمع للمشاركة بمثل هذه المبادرات الجميلة وهو فخر لكل المتطوعين الذين يبذلون وقتهم وجهدهم في سبيل تثقيف أفراد هذا الوطن الغالي وكذلك الأستاذة بتول الفرحان التي وزعت  قطعة من الشوكولاته مع الكمامة إهداء للمتسوقين بهدف نشر الوعي أكثر بأهمية لبس الكمامة .

والتقينا بالمنسقة العامة للمبادرة من همسات الثقافي الأستاذة شوق محمد البوعبيد والتي قالت في بداية حديثها  العمل التطوعي عمل إنساني جبار يخوضه كل فرد واعي وأنا تربيت في بيئة محبة للأعمال التطوعية والتي نتعلمها من والدتي التي هي المربية ومصدر الأمان لنا وهي من تحثنا لذلك العمل الإنساني الذي يخدم اليتامى والفقراء وكذلك المرضى الذين يحتاجون لمن يزورهم ويخفف عنهم الآلام وكذلك خدمة البلد لتوعية كافة أفراده فهنا اشكر والدتي لغرسها تلك القيم النبيلة.

وبخصوص المبادرة كانت المهمة هي التنسيق العام والتام لنجاحها بتعاون كافة المشاركين الذين تجاوز عددهم عن ٨٠ متطوعة/ومتطوع تم توزيعهم على كافة البوابات وكذلك المحلات التي تكون مزدحمة ليكون التنظيم أسهل وأسرع لدخولهم وقضاء كل مايحتاجون بسهوله .

وبعدها انتقلنا  لإحدى المتطوعات وهي ريفال المانع التي بدورها قالت أنني استفدت كثيرا وقضيت وقت فراغي بحاجة مفيدة لخدمة وطني والناس بالمحافظة على التباعد .

والأستاذة نجود عبدالله قالت بأن فريق همسات الثقافي بهذه المبادرات يخدم البلد والناس والتنظيم المنوع لمنع انتشار فيروس كورونا وقالت شاركت بهدف مساعدة الآخرين وكذلك الحصول على الأجر من الله.

وفي حديث سريع كذلك التقينا مع شهد الحيز والتي تحدثت بقولها العمل التطوعي عبارة عن حب الخير والتعاون وهو بالنهاية آجر من الله تعالى ولقد أعطيت من وقتي الشيء المفيد للمجتمع وتنمية القيم والمبادئ الأخلاقية والإنسانية التي يعود الفضل بها لهمسات الثقافي .

والمتطوعة غدير الحيز التي قالت أنني جدا سعيدة حيث قدمت حاجة نافعة لمجتمعي وكذلك التعرف على المتطوعات لم لهم من أسلوب راقي ولطيف بالتعامل ويكونوا السبب للاستمرار بالأعمال التطوعية .

وشرف المبادرة الأستاذ علي الشيخ ممثل أمانة الأحساء منسق مركز التطوع والأستاذة المساعدة سناء المؤمن للإشراف العام على أداء المتطوعين وضمان سير العمل والنجاح لمثل هذه المبادرات .

وفي حديث للمشرف العام لهمسات هلال العيسى  تحدث بأننا نفخر بهذه الأعداد الكبيرة والإقبال من المتطوعين لمثل هذه المبادرات التطوعية  التي بلا شك تخدم الوطن والأفراد وكذلك تحقيق لرؤية ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان للوصول إلى مليون متطوع ” واننا دائما نركز على اهمية معرفة ماهو العمل التطوعي وثقافته وكيف نكون متطوعين بالمعنى  الحقيقي حتى يكون العمل كامل ومشرف والأعمال التطوعية مستمرة فهناك الإعلان القريب عن الأعمال الإنسانية منها زيارات للمرضى لبعض المستشفيات بهدف الأطمئنان على صحتهم ورفع من معنوياتهم .

وشاركت بهذه المبادرة المصورات مرام الشويش ونجود عبدالله ‘واثير الفتيحي وساره الجمعة والمنسقة زينب القطان وفاطمه المسلم وشوق البوعبيد وكذلك المتطوعات أميرة الصاهود مريم الهاشم منار النجيدي حوراء وانوار الحمود زينب الحرز  اسدية الصندل زهراء العمار بتول الفرحان زينب الخليف.

‎إضافة تعليق