من مشروع الأمير محمد بن سلمان لتطوير المساجد التاريخية بالمملكة.. مسجد العيساوية بالجوف

أخبار الوطن ــ واس

يقع مسجد العيساوية التاريخي وسط مركز العيساوية التابع لمنطقة الجوف الذي يبعد نحو 90 كم شرق محافظة القريات، ونحو 40 كم غرب مركز طبرجل على الطريق الدولي، وهو ضمن مشروع الأمير محمد بن سلمان لتطوير المساجد التاريخية بالمملكة.
وترجع الأهمية التاريخية لمسجد العيساوية إلى كونه يعد من أقدم مساجد مركز العيساوية الذي كان يعد مركزًا حدوديًا قبل إنشاء مدينة القريات ، بالإضافة إلى كونه المسجد الوحيد الذي تقام فيه صلاة الجمعة ، وكان الناس يأتونه من القرى المجاورة للصلاة فيه ، وكان من أبرز أئمة ومؤذني المسجد الشيخ محسن النصار، وشايع الرباح الذي كان أميرًا للمركز، وابنه السعدي الذي تولى الإمارة بعد والده، والشلوفي شتواي، وعازم غمران الشراري الذي ظل في إمامة المسجد نحو 20 عامًا، وهريسان عليان الشراري ، والذي كان مؤذنًا للمسجد .
ويتميز مسجد العيساوي ببنائه على طراز معماري فريد بني من الحجر الأسود، وسقفه من الخرسانة، وتبلغ مساحته الكلية نحو (284م2) ويتسع لنحو (85) مصليًا ، وهو جاهز لإقامة الصلوات فيه.
ويتكون المسجد من بيت للصلاة ، وفناء مكشوف ، ومصلى للنساء ، ودورات للمياه ، وللمسجد مدخلان في الواجهة الشرقة والغربية.
كما يتكون بعد تطويره في وقتنا الحالي من بيت الصلاة ، والسرحة ، ومصلى للنساء ، دورات المياه وأماكن الوضوء للرجال والنساء ، والمئذنة.

‎إضافة تعليق