إمارة الحدود الشمالية تنظّم مسائية الرؤية بعنوان “تمكين الصناعات والمدن الصناعية والتقنية”

اخبار الوطن: حنان العنزي :طريف

نظّمت إمارة منطقة الحدود الشمالية في مساء يوم الثلاثاء الموافق 28 ذو الحجة 1441 هـ 18 أغسطس 2020 ، في محافظة طريف محاضرة بعنوان “تمكين الصناعات والمدن الصناعية والتقنية وفق مستهدفات رؤية 2030 “, وذلك ضمن مشروع مسائية الرؤية, بحضور محافظ طريف بدر بن نجر الصقر، وعدد من مديري فروع الجهات الحكومية ورجال وسيدات الأعمال، وذلك بقاعة الأهالي بالمحافظة.
وتناولت المحاضرة التي عقدت بتوجيهات من صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود الشمالية, عرضاً تعريفياً حول أبرز المنتجات والخدمات والمشروعات الجاري تنفيذها بالمدينة الصناعية.
وأكد مدير مدينة وعد الشمال الصناعية المهندس فيصل الشعلان خلال المحاضرة أن مدينة وعد الشمال الصناعية تقع على مساحة 440 مليون م² منها 290 مليون م² مخصّصة لـ “مدن” و150 مليون م² لصالح شركة “معادن”، مبيناً أنها تستهدف جميع أنواع الصناعات الثقيلة مثل الحديد والأسمدة والتعدين والزيوت والزجاج ومواد البناء، وكذلك الصناعات المتوسطة ومنها الصناعات الكيماوية وتشكيل الحديد والزجاج والورق والأثاث والبلاستك, بالإضافة إلى الصناعات الخفيفة وأبرزها الصناعات الطبية والغذائية وصناعة المنسوجات.
وأضاف بأن مدينة وعد الشمال الصناعية تتميّز بالمشروعات السكنية مكتملة الخدمات والمرافق للموظفين والعائلات بالمنطقة السكنية, وكذلك المجمعات السكنية للعمالة فضلاً عن الفنادق والمراكز التجارية والمطاعم، فيما يجري تنفيذ أعمال البنى التحتية للمنطقة الصناعية.
وأكد أن مشروعات البنى التحتية والمرافق التي يجري تنفيذها حالياً في المدينة الصناعية بعرعر تستهدف الصناعات المتوسطة مثل الصناعات الكيماوية وتشكيل الزجاج وتشكيل الحديد و البلاستك والأخشاب والأثاث والورق، وكذلك الصناعات الخفيفة وأبرزها صناعة المنسوجات والصناعات الطبية والغذائية.
بعد ذلك أتيحت الفرصة للحضور للمشاركة في المسائية وطرح الأسئلة والمداخلات ومن ثم الإجابة عليها.
يذكر أن مبادرة مسائية الرؤية التي أطلقها سمو أمير منطقة الحدود الشمالية تستهدف توعية المسؤولين ونوابهم ومساعديهم بالقطاعات الحكومية والخاصّة وغير الربحية بالمنطقة برؤية المملكة 2030 لجهة توجهاتها ومستهدفاتها والتزاماتها وأنظمتها وبرامجها التنفيذية وهياكلها ومبادراتها وإنجازاتها بالمجالات كافة، وتحفيز المسؤولين لسد الفجوات التنموية بالمنطقة, وفق مؤشرات رؤية 2030 المعتمدة.

‎إضافة تعليق