الهيئة الملكية بالجبيل تشارك في ندوة يقيمها اليونسكو عن بعد

أخبار الوطن – سامية الصالح:

ينظم مكتب اليونسكو في مدينة بيروت بالتعاون مع معهد اليونسكو للتعلم مدى الحياة ندوة تقام عن بعد عبر الانترنت بعنوان “استجابة المدن العربية لجائحة كورونا لضمان التعليم والتعلم للشباب والكبار” حيث يتم ذلك في إطار شبكة اليونسكو العالمية لمدن التعلم والتي تعتبر مدينة الجبيل الصناعية من المدن المرشحة لتلك المدن والتي يتولى قيادتها معهد اليونسكو للتعلم مدى الحياة يوم الأربعاء 10 يونيو 2020 من الساعة 12 حتى 1 ظهراً بتوقيت بيروت.
حيث تهدف الندوة إلى توفير بيئة للتعليم بالمدن العربية وذلك بهدف الحفاظ على استمرارية التعلم على مدى الحياة لمختلف السياقات وإتاحة الفرصة لمشاركة الممارسات والمعارف والأفكار المبتكرة، هذا ويشارك في ندوة “استجابة المدن العربية لجائحة كورونا لضمان التعليم والتعلم للشباب والكبار” مدير معهد اللغة الإنجليزية والسنة التحضيرية الدكتور أنور الزهراني.
الجدير بالذكر أن مشاركة الهيئة الملكية بالجبيل في تلك الندوة تأتي للاستفادة من طرح وتبادل المعلومات بشأن الاستراتيجيات المنفذة على صعيد مدن التعلم للاستفادة وتبادل الخبرات بين أعضاء شبكة اليونسكو العالمية لمدن التعلم والبالغ عددهم 173 عضواً، وتضع تجربتها الرائدة في مجال التعلم والتعليم عن بعد أمام أعضاء المنظمة، حيث قدمت الهيئة الملكية أنموذجًا فريدًا في ذلك من خلال منصات تعليمية ومعرفية تقدم الكثير من البرامج والحلول وتسهم في رفع وتيرة العملية التعليمية بتحول إلكتروني كامل يثبت القدرات والبنية التحتية المتينة والاستعداد المبكر لهذا التحول مسبقًا، مما عكس انطباعًا إيجايباً لدى كافة شرائح المجتمع في المدينة والتي لاتزال تسعى لتقديم ما هو أفضل في قادم الأيام بحول الله.

‎إضافة تعليق