الفنانة رحمه حسن الفن الفوتوغرافي متنفس للتعبير عن ما بداخلي

أخبار الوطن – ماهر طلعت عبدالعزيز

الفنانة الفوتوغرافية رحمة حسن مصرية الجنسية ولدت بجبل الجوفة في الأردن 1989 وأقامت بالعاصمة السعودية الرياض
حصلت رحمه حسن على ليسانس اداب من جامعة عين شمس وماجيستير إدارة أعمال من مؤسسة Haroun Education Ventures الأمريكية و Human and Business Development من ‎Medex International و Islamic preacher Nora Eli من أكاديمية اساور الأنثوية التكميلية و Financial literacy and Banking Knowledge من Global Communities و CHF و ECTD
بداية موهبة الفن الفوتوغرافي :
كانت بدايه موهبة الفن لدي منذ صغري أحب الجمال وأبحث عنه وأحاول صنعه بصور عديده للطبيعه والاهل والاصدقاء والآثار في 2017 اتطلع على صورالتقطتها أكثر من مصور محترف واشادوا بها مجمعين على جملة” عينك حلوة” فاتجهت لثقل موهبتي وتعلم التصوير الضوئي أو ما يسمى بالفوتوغرافي وأحببت Black andWhit و portrait و still life عن غيرهم من أنواعه .

بعض المشاركات التي قمتي بها في المجال الفني :

شاركت في معارض في المجال الفني منها معرض” “Youth festival الذي أقيم في Lamasatt Art Gallery و “رؤى عربية 2030 ” الذي أقيم في قاعة الأهرام للفنون تحت رعاية جروب كاريزما للفنون ,”ورؤى عربية “حيث تم التنسيق بينه وبين جمعية “الفن بلا حدود” بفرنسا, وإبداعات عربية اون لاين الثالث تحت رعاية جمعية فن بلا حدود بفرنسا وجاليري تناغم الفن بجدة ورؤى عربية مصر ,” مصريين بفرنسا” تحت رعاية Alvin San Frontiers en coopération avec les visions arabes في La ville de Montpellier dans le sud de la France,حيث قرر افتتاحه الشهر المقبل ..
مالذي يمثله لكي الفن في الحياة وما هي تطلعاتك للفتره القادمة في المجال الفني

وماهي رؤيتك الفنية الخاصة:

أرى الفن أحد أهم أوجه الثقافة، كان ولا يزال وسيظل وهو دائمًا وليد الضوء فالضوء يتكون من مزيج من الألوان، وتتجلى الألوان لنا عندما يتم امتصاص بعض الأطوال الموجية للضوء وعكس البعض الآخر. إلا أن ذلك ليس كلَّ ما يربط الضوء بالفن؛ حيث تم استخدام الضوء نفسه لإبراز الأعمال الفنية, فقد استخدم الجميع الضوء والظل والألوان؛ لتحقيق المزاج العام وخلق أجواء الأعمال الفنية,
تطلعاتي دائما ترتكز على تطوير نفسي، ومن منطلق هذا الطموح سأركز على التميز والإبداع والاحتراف، ليكون لي فرصة مستقبلية لاستيديو ومعرض خاصين .
أرى التصوير بالنسبة لى أكثر من كونه هواية امارسها في وقت فراغي,فهو متنفس للتعبير عن مابداخلي أمر بأوقات أشعر أني أحمل شيئا ما بداخلي لأيام ولا ينزاح هذا الثقل إلابولادة صور جديدة فأشعر بعدها أني عدت خفيفة الروح

رأيك كفنانة عن الساحة الفنية التصويرية وما تشهده في الوقت الحالي :

أرى التصوير بشكل عام في الساحة التشكيلية يشهد نهضة قوية والمصورين وصلوا إلى مستويات عالية وبإمكاننا أن نلحظ ذلك منافستهم في المحافل الدولية وتحقيقهم أعلى المراكز حيث الصورة أداة قوية من أدوات التغيير, الصور اليوم لغة عالمية يفهمها الجميع .

‎إضافة تعليق