“تنسيقي حجاج الداخل” يطبق مبادرة “نثمن جهودكم” لتكريم العاملين بالميدان

أخبار الوطن – ساميةالصالح

أطلق المجلس التنسيقي لمؤسسات وشركات خدمة حجاج الداخل، مبادرته:
(# نثمن _ جهودكم)، والتي تعد واحدة من نحو (21) مبادرة يقوم بتنفيذها، تندرج تحت مبادرات وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، وأيضاً تضامناً مع حملة: “بِرّاً بمكة”، التي أطلقها مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، ومن أدوار “المجلس التنسيقي” في خدمة المجتمع وشراكاته المجتمعية. وتتمثــل هذه المبادرة في قيام وزارة الحج والعمرة و”المجلــس التنســيقي” وقطــاع حجــاج الداخل، بتكريم من جندوا أنفسهم فـي ميــادين العمل المختلفة لخدمة الوطن والمجتمع، وبذلوا جهوداً مقدرة للتصدي لجائحــة “كورونــا” والحد من آثارها، مــن منسوبي وزارة الصحــة والجهـات الأمنية والقطاع الخيري والتطوعي، وتقديم عبارات الشكر والتقدير والتحفيــز والدعم المعنوي والمادي لهم،شمل التكريم، منسوبي شعبة الضبط الإداري بشرطة العاصمة المقدسة، وذلك بزيارة مقرهم بحي “النسيم”، وتقديم بعض الهدايا التذكارية والعينية لهم، وذلك نظير ما يبذلون من جهود لتطبيق قرار منع التجول.
كما قام وفد “المجلس التنسيقي” وقطاع حجاج الداخل، بزيارة لذوي الفقيد الراحل خالد بن عبدالله الحسيني، الممارس الصحي بمستشفى الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة، الذي وافته المنية مؤخراً، إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد، وذلك لتقديم التعازي لهم ومواساتهم، وتكريم الفقيد الراحل بمنحة نجمة العطاء الماسية،حول أبرز أهداف مبادرة: (# نثمن _ جهودكم)، تحدث رئيس مجلس إدارة المجلس التنسيقي لمؤسسات وشركات خدمة حجاج الداخل، الأستاذ عبدالرحمن بن فالح الحقباني، قائلاً: “هذه المبادرة تحظى برعاية ودعم معالي وزير الحج والعمرة الدكتور محمد صالح بن طاهر بنتن، ومتابعة نائبه معالي الدكتور عبدالفتاح بن سليمان مشاط، وتهدف للمساهمة فــي تحقيــق مســتهدفات رؤيــة المملكة الطموحة 2030، والمتعلقة بتفعيل برامج المسؤولية المجتمعيــة والعمــل التطوعي وزيادة المشاركة فيها، كما ان هذه المبادرة وغيرها من مبادرات، تجد كل اهتمام من سعادة وكيل وزارة الحج والعمرة لشؤون الحج، المشرف العام على مبادرات “الوزارة” والجهات التي تعمل تحت مظلتها، الدكتور حسين بن ناصر الشريف، تهدف لدعم من يســتحق من العاملين المتميزين في الميادين خلال هذه الجائحة، وإتاحة المجال لشركاء المبادرة والمجتمع لتقديم الشكر والثناء لهم، ألا وهم المتميزون من منسوبي وزارة الصحة، والكوادر الطبية والصحية بالمستشفيات الحكومية، والقيادات الأمنية الميدانية والأفراد بنقاط التفتيش والفرز، ومركز التنميةالإجتماعية، والجمعيات الأهلية ولجان التنمية الإجتماعية ومراكز الأحياء، والمتميزين من العاملين في الميدان، وانتهز هذه الفرصة لكي أشيد بالأدوار الداعمة في هذا المجال للإدارة العامة لحجاج الداخل ومديرها سعادة الأستاذ فائز البركاتي، علما بأن الهدايا ونماذج التكريم تشمل إتاحة مقاعد حج مجانيةللقادةوالمسـؤولين والميدانيين من منسوبي هذه القطاعات، وتقديم نجمة العطاء، ودروع تذكارية وشهادات شكر وتقدير، وبعض الهدايا العينية والقسائم الشرائية والخصومات الخاصة، وغيرها من هدايا وحوافز مختلفة، وقد انطلقت المبادرة في مرحلتها الأولى في مكة المكرمة، لتشمل في مرحلتها الثانية جميع المناطق والمدن”.

‎إضافة تعليق