جمعية مراكز الأحياء بمكة تعمل على ثلاث مسارات لتقديم العمل المجتمعي

أخبار الوطن – سامية الصالح

أوضح الأمين العام لجمعية مراكز الاحياء بمكة المكرمة الأستاذ الدكتور يحي زمزمي بأنه من خلال العمل الميداني والممارسة المجتمعية التي خاضتها جمعية مراكز الأحياء بمكة المكرمة في جائحة كورونا،حيث عملت الجمعية في ثلاثة مسارات: (المسار الأسري الإجتماعي،المسار التوعوي، المسار الإغاثي)
وأكد بأن الجمعية نفذت حتى الآن: أكثر من 80 ألف إتصال مجتمعي لتفقد أحوال الأسر المتضررة ،ونزول أكثر من 1700 متطوع ومتطوعة للعمل الميداني من خلال 21 مركز حي و 52 فريق تطوعي،بالإضافة لتنفيذ أكثر من 200 ألف ساعة تطوعية، وجمع بيانات أكثر من 22 ألف أسرة متضررة وتوزيع أكثر من 30 ألف سلة غذائية،وأكثر من 300 ألف وجبة ساخنة.
وأشار الأستاذ الدكتور يحي زمزمي انه وبناءً على هذه المعطيات تعتزم الجمعية إجراء دراسة علمية لتقويم هذه التجربة والتعرف على واقع العمل المجتمعي في مكة أثناء هذه الأزمة،وتلمس الآفاق المستقبلية في بناء خطة وأنشطة الجمعية بعد أزمة كورونا، وحث منسوبي المراكز والفرق التطوعية التابعة للجمعية بالتعاون، مؤكدا لهم ولما عهدناه فيكم من دعم كبير لكل عمل علمي مع تميز في الطرح والتفاعل مع أنشطة الجمعية، فقد تم إعداد إستبيانات للدراسة في ثلاثة محاور: ( محور الأسرة/ محور المتطوعين/ محور المستفيدين) ونحتاج التواصل عن طريقكم مع عينة الدراسة بالتنسيق مع الدكتور عبدالرحمن الغامدي -مساعد أمين عام الجمعية والمدير التنفيذي للجمعية ،شاكرا للجميع كريم عنايتهم .

‎إضافة تعليق