سمو أمير الحدود الشمالية يلتقي بوزراء التعليم والاتصالات وتقنية المعلومات ومحافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني عبر الاتصال المرئي

عرعر – عبير الشمري

التقى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود الشمالية اليوم عبر الاتصال المرئي معالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ ، ومعالي وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله بن عامر السواحه ، ومعالي محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور احمد بن فهد الفهيد .
‏‎وفي مستهل اللقاء رحب سموه؛ بأصحاب المعالي الوزراء ، مُقدِراً سموه استجابتهم لدعوته لهذا اللقاء المهم والحيوي لمناقشة واقع ومستقبل منطقة الحدود الشمالية لاسيما في ظروف جائحة كورونا وتداعياتها في مجالات التعليم العام والجامعي، والتعليم التقني والمهني، وفي مجال التحول الرقمي وخدمات الإنترنت عبر شبكات الجوال وشبكات الهواتف المنزلية الثابتة.
وفي بداية الاجتماع نوه سموه بنجاحات وزارة التعليم في استكمال العملية التعليمية للعام الدراسي الحالي عن بعد بكل كفاءة وتميز.
وأشاد سموه بالسياسات التي اعتمدتها المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني لاستكمال الفصل الثاني بالجودة المثلى، مبيناً أن البنية الرقمية وجودة خدمات الإنترنت التي طورتها وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات مشكورة وفق رؤية 2030 شكلت القاعدة القوية للتعليم عن بعد، كما مكنت أفراد المجتمع من إنجاز معاملاتهم، والاستمتاع بأوقاتهم، وتوفير احتياجاتهم دون الحاجة للخروج من منازلهم.
وتناول النقاش خطة وزارة التعليم لشغل أوقات الطلاب الحرة أثناء الإجازة الصيفية بما هو مفيد ونافع ويهيئهم لاختبارات التحصيل ويعزز مستويات معارفهم ومهاراتهم أثناء مدة الحظر وبعد رفعه -بإذن الله – لاسيما من خلال الأندية الصيفية الافتراضية وما تتضمنه من مسابقات ومنافسات في جميع مجالات المعرفة والعلوم ومهاراتها.
كما ناقش سموه أهمية تلبية احتياجات المنطقة لتعزيز البنية الرقمية وتوفير شبكة واسعة لتغطية المراكز والقرى والهجر بالمنطقة وإيجاد الأنظمة الحديثة والتطبيقات الذكية للسرعة العالية في الإنترنت، واستكمال مشروع شبكة الألياف البصرية للمنازل وتسويقها لتغطية المنطقة كافة وتخفيف الضغط على شبكات الجوال بالتزامن مع تطوير وتوسيع شبكة الاتصالات للجوال بالأجيال السريعة الحديثة.
وبحث اللقاء الموضوعات ذات العلاقة بالمؤسسة العام والخدمات التي تقدمها لأبناء منطقة الحدود الشمالية في مجالات التدريب التقني والمهني وخدمة المجتمع من خلال صقل السواعد الوطنية ، وخفض نسب البطالة، بتأهيل وتهيئة الشباب والفتيات لسوق العمل وتلبية احتياجات سوق العمل بالكوادر الوطنية المؤهلة، وتطوير نظام متابعة المخرجات ومدى نجاحها في الحصول على الوظائف المجزية أو الاستثمار في مجال ريادة الأعمال.
ودعا سموه لتلبية احتياجات المنطقة أثناء مواجهة جائحة كورونا وبعد زوالها من خلال تطبيق القرارات المتعلقة بالحد من تداعيات القرارات والإجراءات الاحترازية، ومن خلال تنفيذ نصيب المنطقة من مبادرات ومشاريع وزارة التعليم، ووزارة الاتصالات وتقنية المعلومات ، والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني وفق رؤية المملكة 2030.
وأكد سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان أن النجاحات والأداء المميز للوزارات والهيئات الحكومية في مواجهة جائحة كورونا وتداعياتها تحققت بفضل من الله ثم بفضل القرارات الحاسمة والسريعة والإنسانية التي اتخذها وتابعها بشكل مباشر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود-حفظه الله-، وبفضل العمل المسؤول والمخلص والمُتقن من جميع الوزراء والمسؤولين والاستجابة الإيجابية من المواطنين والمقيمين.
وبين سموه أن رؤية 2030 التي يقودها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظه الله -وبما رسمته من مسارات، وما وفرته من إمكانات وما حققته من إنجازات كان لها أكبر الأثر في تعزيز قدرات بلادنا لمواجهة جائحة كورونا وتداعياتها، الأمر الذي عزز قدرات تلك الأجهزة الحكومية وخفف على المواطنين والمقيمين الكثير من تداعيات هذه الأزمة.
وشدد سموه على أهمية الدروس المستفادة من أزمة كورونا للمزيد من التفكير والتخطيط والعمل الجاد ولمضاعفة الجهود والمسارعة في تحقيق مستهدفات والتزامات الرؤية بأوقاتها المحددة لتعزيز قدراتنا بشكل أكبر لمواجهة كافة الاحتمالات المتوقعة ، سائلاً الله العلي القدير أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ، وأن يديم الأمن والرخاء في بلادنا الغالية.
شارك في اللقاء معالي مدير جامعة الحدود الشمالية الدكتور محمد بن يحيى الشهري ، ومدير فرع هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات في المنطقة الشرقية والشمالية المهندس هذال بن سفر العتيبي ، ومدير التعليم في المنطقة عثمان بن إبراهيم العثمان ، ومدير فرع المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني المهندس محمد بن موسى الحربي .

‎إضافة تعليق