أمير جازان: سلمنا عدداً كبيراً من الوحدات السكنية لمحدودي الدخل

أخبار الوطن – متابعات :

أكد أمير منطقة جازان الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أن منطقة جازان تحظى بالدعم الكبير من الدولة، وأنها حصلت على عدد كبير جداً من الوحدات السكنية.

جاء ذلك خلال رعايته مراسم توقيع اتفاقية تعاون بين فرعي وزارة الإسكان ووزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة.

وتأتي الاتفاقية التي وقعها كل من مدير عام فرع وزارة الإسكان حسن بن سالم السهيمي , ومدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة جازان المهندس محمد بن علي آل عطيف في إطار سعي وزارة الإسكان لخلق شراكات فاعلة وبناءة مع القطاعين العام والخاص بما يعزز تمكين المواطنين من الحصول على أفضل الخدمات والممكنات لخلق بيئة إسكانية متكاملة ومنظمة ويحقق أعلى معايير جودة الحياة.

وتشمل الاتفاقية زراعة (300) ألف شتلة حتى عام (2030)، موزعة على مشاريع وزارة الإسكان بمنطقة جازان والتي تتوزع ما بين مدن وقرى وهجر المنطقة والتي تضم 12 مخططاً سكنياً بعدد 16751 قطعة أرض، و6431 وحدة سكنية جاهزة وتحت الإنشاء.

وتهدف الاتفاقية إلى تعزيز التعاون والتكامل لدعم التشجير وتنمية الغطاء النباتي الطبيعي في مدينة جازان وتنسيق الجهود في سبيل تحقيق أهداف رؤية المملكة (2030) فيما يتعلق بحماية البيئة ودعم التشجير والمحافظة على الغطاء النباتي الطبيعي لأهميته في الحفاظ على البيئة ودعم الحياة الفطرية وتقليل التلوث ورفع جودة الهواء وتجميل المدن وزيادة الرقعة الخضراء ودعم الاستجمام ورفع جودة الحياة لأفراد المجتمع.

كما تسلم أمير منطقة جازان تقريراً عن أعمال مكافحة الجراد الصحراوي من مدير فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة، مستمعاً إلى شرح مفصل عن آلية عمل مكافحة الجراد خلال الستة أشهر الماضية في مختلف المواقع والمحافظات بالمنطقة. وكذلك عدد من الوحدات السكنية لمستفيدي برنامج “سكني” لمستفيدي برنامج “الإسكان التنموي” بالمنطقة.

إلى هذا كرم أمير المنطقة عدداً من الجمعيات الخيرية بالمنطقة والتي ساهمت في تأثيث وتوفير كافة احتياجات الأسر المستفيدة من برنامج الإسكان التنموي، متمنياً التوفيق للجميع والسداد لخدمة المواطنين بالمنطقة.

‎إضافة تعليق