الدفاع المدني يعلن جاهزيته لتغطية مداخل ومخارج منشأة الجمرات

أخبار الوطن – متابعات :

أكملت فِرَق ووحدات الدفاع المدني المنتشرة في جميع أرجاء منشأة الجمرات، والساحات المحيطة بها، كل الاستعدادات لاستقبال ضيوف الرحمن.

وتأتي الاستعدادات عبر سلسلة من الدورات التدريبية المؤهلة لإنقاذ الحجاج وتنفيذ خطط الإخلاء للمرضى وكبار السن الذين قد يتعرضون لأي مشكلات صحية نتيجة الإجهاد أو الزحام والتدافع أثناء رمي الجمرات، والتعامل مع أي حالات طارئة تمثل خطرًا على سلامة ضيوف الرحمن خلال أداء مناسك الحج طيلة أيام التشريق، والجاهزية لكل الاحتمالات والمخاطر بتنسيق تام مع كل المراكز الصحية القريبة من منشأة الجمرات.

من جانبه، أوضح العميد عبدالله السحيباني قائد منشأة الجمرات، أن الضباط والأفراد المشاركين في خدمة ضيوف الرحمن بمنشآة الجمرات؛ يتم توزيعهم على جميع مناطق المنشأة ومداخلها في كل الاتجاهات، بعد إخضاعهم لتدريبات متخصصة للقيام بمهامهم على أكمل وجه، ويشتمل التدريب على كيفية التعامل مع الحالات ونقلها إلى المراكز الصحية الموزعة عند عدد من نقاط الدفاع المدني.

وبيّن الرائد رياض الجديعي ضابط التنسيق في غرفة المراقبة والتوجيه، أن عملهم بالغرفة يختص برصد دخول الحجاج وخروجهم، والتأكد من عدم وجود أي تزاحم، عبر شاشات موزعة على كافة منشآت الجمرات؛ من أجل متابعة سير الحجاج، والتأكد من سلامتهم، وعدم وجود أي إصابات أو حالات إغماء أو تزاحم، وفي حال ورود أي ملاحظة يتم انتقال أقرب نقطة متمركزة بالجمرات للمصاب، ومن ثم يتم نقله لأقرب مركز صحي لإسعافه.

من جهته ذكر النقيب فواز السهلي أن العمل بالجمرات يعتمد على الدقة والسرعة، ويأتي ذلك بعد اختيار متقن للأفراد الذين سيؤدون تلك المهمة، ليتم تدريبهم على كل الأدوار والمهام الأساسية، بالإضافة إلى الإسعافات الأولية للتعامل مع بعض الحالات كالإغماء أو السقوط؛ مشيرًا إلى أن المراكز بمنشأة الجمرات مزودة بنقالات وعربات وجميع أدوات السلامة.

‎إضافة تعليق