الصحة تنقذ 6 حجاج بعد توقف لعضلة القلب

أخبار الوطن – متابعات :

أنقذت الفِرَق الطبية في مستشفى أجياد للطوارئ، حياة ستة حجاج تعرضوا لمشاكل صحية داخل الحرم المكي، أدت لتوقف عضلة القلب؛ حيث أجريت علمية الإنعاش القلبي الرئوي لهم بنجاح وغادروا المستشفى بعد استقرار حالتهم لإكمال مناسكهم.

وأوضحت “الصحة” أن عدد الحالات التي تم تحويلها من مستشفى أجياد للطوارئ إلى المستشفيات الأخرى في العاصمة المقدسة لإكمال العلاج، بلغ 93 حالة.

وتم تحويل بعض الحالات الحرجة التي تمثلت في 5 جلطات دماغية، و15 حالة جلطة قلبية، و4 حالات نزيف في الدماغ، و60 حالة كسور في العظام، وحالة التهاب الزائدة الدودية، وحالة واحدة المرارة، وجرح في الرئة، ومغص كلوي حاد.

وقد خصص مستشفى أجياد للطوارئ المجاور للحرم المكي الشريف، لاستقبال الحالات الطارئة من المرضى والمصابين في الحرم والمنطقة المركزية المحيطة بالحرم، لتوفير الرعاية الصحية والطبية والعلاجية لهم على مدار اليوم، فيما يقوم بتحويل الحالات التي تحتاج إلى متابعة العلاج والرعاية إلى المستشفيات التخصصية والعامة بالمنطقة.

‎إضافة تعليق