انشقاق وزير الإعلام الحوثي ومؤتمر صحفي يكشف الأسباب

أخبار الوطن – متابعات :

أكد مصدر مسؤول بالسفارة اليمنية بالرياض “للعربية.نت”، السبت، صحة انشقاق #عبدالسلام_جابر عن #الميليشيات_الحوثية وانضمامه إلى صفوف الشرعية، وأنه قد قدم إلى الرياض منذ يومين.

وأوضح أن السفارة ستعقد يوم غدا الأحد مؤتمرا صحفيا لوزير الإعلام المنشق عن مايسمى بالمجلس السيلسي لحكومة الحوثي الانقلابية عبدالسلام جابر بمقر السفارة عند العاشرة صباحا.

وأضاف المصدر أن المؤتمر سيتطرق للعديد من التساؤلات ومنها عن جرائم الانقلابيين بحق اليمنيين والسجون وانتهاكات الحقوق، وعن دوره في هذا الانقلاب، وهل كان وزير أم مجرد “كومبارس” لأداء المهام المطلوبة منه.

وأردف أن عبدالسلام جابر من ضمن الحراك الجنوبي وهو من أبناء الضالع، وهو ممن عاشوا في بيروت 7 سنوات، وممن أشرفوا على مراكز دراسات وصفوف ومراكز بحثية لإيران والحوثين وحزب الله .. وقد عمل معهم “شغل ميلشاوي”.

وحول انشقاقه عن الميليشيات الحوثية، أوضح المصدر لـ “العربية.نت” إن عبدالسلام لم يكن سوى أداة ليس له قيمة، وكان كل مايفعله هو التواجد عبر منصات التواصل الاجتماعي.

وصرح أن هذا هو الوزير الثالث المنشق عن جماعة الحوثيين، حيث أن الوزير الأول وهو من العيار الثقيل انشق عن الجماعة الحوثية وغادر اليمن ليستقر بماليزيا ولكنه رفض أن يجرى معه مؤتمر صحفي، وهناك نائب وزير التربية والتعليم وهو أيضا انشق عن الحوثيين وموجود بالرياض حاليا، والآن وزير الإعلام عبدالسلام جابر.

وقال أن المنشقين ليس لزاما أن يأتوا إلى السعودية فمنهم من رحل إلى القاهرة، ومنهم من فضل السفر خارج الدول العربية، تجنبا للاغتيالات أو ملاحقة الحوثيين لهم.

‎إضافة تعليق